News | Jan. 5, 2022

التحالف: إنّ ھجمات المیلیشیات المدعومة من إیران تمُ ثلّ خطرًا یلھینا عن إداء المھمة

CJTF-OIR

بغداد – تم إستھداف قوات التحالف صباح ھذا الیوم بثماني قذائف صاروخیة على القریة الخضراء ، وھي قاعدة تابعة
لقوات سوریا الدیمقراطیة مع وجود صغیر لمستشاري التحالف ، في شمال شرق سوریا. وف قاً لقوات التحالف ، لم یتسبب
الھجوم في وقوع أي إصابات ولكن عدد من القذائف سقطت داخل قاعدة التحالف وتس ببّت في أضرار طفیفة.
ردت قوات التحالف وقوات سوریا الدیمقراطیة ، بناءً على معلومات إستخباریة موثوقة وقابلة للتنفیذ ، بسرعة وأطلقت ست
قذائف مدفعیة باتجاه نقطة إنطلاق الھجوم خارج منطقة المیادین في سوریا. لقد أطلقت الجھات الخبیثة المدعومة من إیران
القذائف الصاروخیة على التحالف من داخل البنیة التحتیة المدنیة دون أي إعتبار لسلامة المدنیین.
قبل ساعات من الھجوم ، لاحظت قوات التحالف عدة مواقع لإطلاق صواریخ غیر مباشرة تشكل تھدیدً ا وشیكً ا في محیط
القریة الخضراء. ومن منطلق الدفاع عن النفس ، ن فذّت قوات التحالف عدة ضربات للقضاء على التھدیدات الملحوظة.
قال اللواء جون برینان ، قائد قوة المھام المشتركة - عملیة العزم الصلب ، إنّ ھذه الھجمات غیر الدقیقة والعشوائیة بالنیران
غیر المباشرة تشكل تھدیدًا خطیرًا على المدنیین الأبریاء بسبب إفتقارھا إلى التمییز (الدقة).
قال برینان "یحتفظ التحالف بحق الدفاع عن نفسھ وعن القوات الشریكة ضد أي تھدید ، وسنواصل بذل كل ما في وسعنا
لحمایة تلك القوات". "یواصل تحالفنا رؤیة تھدیدات ضد قواتنا في العراق وسوریا من قبل مجموعة المیلیشیات المدعومة من
إیران. إنّ ھذه المجموعات تحاول أن تلُھینا بشكل خطیر عن المھمة المشتركة لتحالفنا لتقدیم المشورة والمساعدة والتمكین
للقوات الشریكة من أجل الحفاظ على الھزیمة الدائمة لداعش".
تقدم قوة المھام المشتركة - عملیة العزم الصلب المشورة والمساعدة والتمكین للقوات الشریكة من أجل الحفاظ على الھزیمة
الدائمة لداعش في مناطق محددة في العراق وسوریا.